شروط العوض في الخلع إذا كان مالا، الزواج هو ميثاق شرعي بين الرجل والمرأة على وجه الدوام وهذا بهدف الإحصان والعفاف لكن قد لا يتفق الزوجان فيما بينهما لدرجة يستحيل معها استمرار الحياة الزوجية، مما يترك المجال لحل عقد النكاح والطلاق، وإذا رفض الزوج الطلاق فهنا من حق المرأة أن تلجأ للقانون لخلعه.

شروط العوض في الخلع إذا كان مالا

 الخلع حق كفله القانون للزوجة في حال رأت أن حياتها مع الزوج أصبحت مستحيلة، وهي دعوى ترفعها الزوجة المسلمة، في حالة عدم التراضي بينها وبين زوجها على الطلاق، وتتنازل بموجبها عن جميع حقوقها المالية الشرعية، كما ترد لزوجها مقدم الصداق الذي دفعه لها والثابت في عقد الزواج؛ وذلك كي تقوم المحكمة بمخالعة زوجها وتطليقها منه.

الإجابة هي//

الخلع يكون مقابل عوض، وهذا العوض يكون مال وقد يكون المهر أو غير المهر، وقد يكون عيناً أو ديناً أو منفعة، فالمهم أن تكون الزوجة قادرة على تسليمه للزوج، ولأن الأصل في مشروعية الخلع تحقيق رغبة المرأة في الانفصال عن زوجها، وحاجتها إلى فراقه، فتسأله الطلاق، فإذا أجاب الزوج، حصل المقصود من الخلع، فصح كما لو كان بعوض.

 

في تصنيف معلومة عامة بواسطة

1 إجابة واحدة

الخلع يكون مقابل عوض، وهذا العوض يكون مال وقد يكون المهر أو غير المهر، وقد يكون عيناً أو ديناً أو منفعة، فالمهم أن تكون الزوجة قادرة على تسليمه للزوج، ولأن الأصل في مشروعية الخلع تحقيق رغبة المرأة في الانفصال عن زوجها، وحاجتها إلى فراقه، فتسأله الطلاق، فإذا أجاب الزوج، حصل المقصود من الخلع، فصح كما لو كان بعوض.
بواسطة
مرحبًا بك إلى موقع لاين للحلول، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

1 إجابة