بواسطة

سوء الظن بالله هو أن نظن بالله ظناً لا يليق بأسمائه الحسنى وصفاته الفضلى ولا يليق بوحدانيته ، ولايتفرد بالربوبية ولا بالالوهية ، ولا بتفرده بصفاته .، الله واحد لا شريك له، حيث ان الله تعالي بعت الكثير من الأنبياء والمرسلين جميعهم  دعوا إلى عبادة الله وحده لا شريك له، وعدم الاشراك به من شئ لانه تبارك وتعالي هو الاحق في العبادة وبناء علي ما سبق من معلومات سوف نجيب علي سؤال سوء الظن بالله هو أن نظن بالله ظناً لا يليق بأسمائه الحسنى وصفاته الفضلى ولا يليق بوحدانيته ، ولايتفرد بالربوبية ولا بالالوهية ، ولا بتفرده بصفاته .

سوء الظن بالله هو أن نظن بالله ظناً لا يليق بأسمائه الحسنى وصفاته الفضلى ولا يليق بوحدانيته ، ولايتفرد بالربوبية ولا بالالوهية ، ولا بتفرده بصفاته .

التوحيد هو أساس الشريعة الإسلامية، فهو الإيمان بأن الله واحد في ذاته وصفاته وأفعاله، حيث ان التوحيد هو عبارة عن ثلاث انواع هي توحيد الاولوهية والروبوبية وتوحيد الاسماء والصفات والان سوف نتطرق للاجابة علي السؤال التعليمي سوء الظن بالله هو أن نظن بالله ظناً لا يليق بأسمائه الحسنى وصفاته الفضلى ولا يليق بوحدانيته ، ولايتفرد بالربوبية ولا بالالوهية ، ولا بتفرده بصفاته .

الاجابة: عبارة صحيحة 

1 إجابة واحدة

بواسطة
 
أفضل إجابة
سوء الظن بالله هو أن نظن بالله ظناً لا يليق بأسمائه الحسنى وصفاته الفضلى ولا يليق بوحدانيته ، ولايتفرد بالربوبية ولا بالالوهية ، ولا بتفرده بصفاته .
موقع عربي نت الذي يهتم بمتابعة جديد مواضيع المنهاج التعليمي في المملكة العربية السعودية ودول الخليج وجديد الترند.
...