هل الفحص الداخلي يفطر
إجابة معتمدة

هل الفحص الداخلي يفطر، من الأمور التي جاء فيها تحريم في الكثير من المذاهب لكونها يتم بموجبها إدخال جسم إلى داخل الفرج سواء كان بشكل كامل او غير كامل وكذلك مبلولاً أو جامدا، وما قد يصاحبه من نزول دم فيرى الكثير من الائمة وأهل العلم انه من الأمور المنهي عنها في نهار رمضان وينصح بتأجيلها لما بعد الإفطار، لدرأ الشبهات وعدم إهدارصيامنا وإن حدث ان قامت إمرأة بعملية الداخلي في نهار رمضان فهي مطالبة بتعويض هذا اليوم، هذا وفقاً لما جاء من أهل المذاهب في السنة الذين تناولوا سؤال هل الفحص الداخلي يفطر، للوقوف على حيثياته وتقديم إجابة له وفقاً لما لديهم من حجج وبراهين على ذلك.

هل الفحص الداخلي يفطر في نهار رمضان

إذاً ووفقاً لما سبق فإن أجابة سؤال هل الفحص الداخلي يفطر فإنها من الأمور المفسدة للصوم في نهار رمضان، والتي يجب تجنبها أثناء فترة الصيام وتأجيلها لما بعد الإفطار وإن كان لابد منا في نهار رمضان فإنه ينصح بقضاء هذا اليوم من أجل الإبتعاد عن دائرة الشبهة والشك فيما يخص إتمام صيامنا لهذا اليوم الذي أجرينا فيه الفحص الداخلي في نهار رمضان.