كيفية قيام الليل في العشر الاواخر من رمضان
إجابة معتمدة
كيفية قيام الليل في العشر الاواخر من رمضان، يُصلي المُسلمون العشر الاواخر من شهر رمضان المبارك بمزيد من الخشوع والتعب والإجهاد تقربا من الله عز وجل، وطمعاً في أجره وثوابه، وأيضاً يتحرى المسلمون في هذه الليلة المُباركة ليلة القدر التي لها من الأجر والثواب ما يكفي المسلم عشرات السنين إلى الأمام، لكن يسال بعض الإخوة هل يجوز صلاة القيام على قسمين في أول الليل وآخره، وفي هذا يقول أهل العِلم.

المستحب في ليالي رمضان إحياؤها بالقيام والصلاة والعبادة، وتخصيص العشر الأواخر منه بمزيد تعبد واجتهاد، طلبا للمغفرة والرحمة، وتحريا لليلة القدر التي هي خير من ألف شهر، ثم إن صلاة التراويح تعتبر من قيام الليل ، وتسميتها بالتراويح لما يتخللها من أخذ قسط يسير من الراحة بين الركعات ، ولذلك فالأمر فيها واسع ، يجوز للعبد أن يصلي في الليلة ما شاء من الركعات ، وفي أي وقت من الليل شاء .